مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 23 أغسطس 2014 12:05 مساءً
المزيد من اختيار المحرر

عناوين اليوم
أخبار عدن

ندوة حول التلوث البيئي بمحافظة عدن

شدد المشاركون في الندوة بعدن على اهمية تفعيل نشاط البرامج والدراسات المختصة بتحديد أسباب التلوث البيئي بالمحافظة بكل أشكاله ووضع الخطط اللازمة للحد من توسعه
الأربعاء 21 نوفمبر 2012 03:13 مساءً
عدن ((عدن الغد)) سبأ

 

ندوة حول التلوث البيئي بمحافظة عدن
طالب المشاركون في ندوة التلوث البيئي التي عقدت اليوم بمحافظة عدن الجهات المعنية بالمحافظة تطبيق شروط السلامة البيئية في كل المشاريع وتحقيق مبدأ التنمية المستدامة والسلامة البيئية .
وشدد المشاركون في الندوة التي نظمتها الجمعية اليمنية للبيئة والتنمية المستدامة بعدن بالتعاون مع مركز دراسات البيئة بجامعة عدن بمشاركة عدد من الباحثين والمهتمين واعضاء الجمعية بعدن على اهمية تفعيل نشاط البرامج والدراسات المختصة بتحديد أسباب التلوث البيئي بالمحافظة بكل أشكاله ووضع الخطط اللازمة للحد من توسعه.. موكدين على اهمية نشر الغطاء الاخضر على امتداد الطرق والاسهام في تخفيف التلوث الهوائي وتلطيف الاجواء في المحافظة .
وتطرقت محاور الندوة الى عدد من المواضيع المتعلقة بمفهوم التلوث البيئي اسبابه وانواعه والعوامل التي تؤدي الى التلوث واشكال التلوث المائي والهوائي ومشاكل مياه الصرف الصحي على النشاط السكاني الى جانب السبل الكفيلة للحد من التلوث البيئي ودور المجتمع في التوعية لحماية البيئة والاحياء التي يعيش فيها .
وكان رئيس الجمعية اليمنية للبيئة والتنمية المستدامة بعدن الدكتور عادل عبد الرشيد ومدير مركز دارسات البيئة بجامعة عدن الدكتور عبدالله بن دحمان اوضحا في مستهل الندوة ان الهدف من تنظيم الندوة تسليط الضوء على الاوضاع والمشاكل التي تعاني منها محافظة عدن والناجمة عن التلوث البيئي و مناقشة النقص الكبير في الدراسات والابحاث المتعلقة بهذا الجانب لرفد المكتبة البيئية بدارسات نوعية تتناول مختلف اوجه التلوث البيئي في المحافظة وتعزز دور الباحثين والمنظمات المهنية لحماية البيئة .

طالب المشاركون في ندوة التلوث البيئي التي عقدت اليوم بمحافظة عدن الجهات المعنية بالمحافظة تطبيق شروط السلامة البيئية في كل المشاريع وتحقيق مبدأ التنمية المستدامة والسلامة البيئية .


وشدد المشاركون في الندوة التي نظمتها الجمعية اليمنية للبيئة والتنمية المستدامة بعدن بالتعاون مع مركز دراسات البيئة بجامعة عدن بمشاركة عدد من الباحثين والمهتمين واعضاء الجمعية بعدن على اهمية تفعيل نشاط البرامج والدراسات المختصة بتحديد أسباب التلوث البيئي بالمحافظة بكل أشكاله ووضع الخطط اللازمة للحد من توسعه.. موكدين على اهمية نشر الغطاء الاخضر على امتداد الطرق والاسهام في تخفيف التلوث الهوائي وتلطيف الاجواء في المحافظة .


وتطرقت محاور الندوة الى عدد من المواضيع المتعلقة بمفهوم التلوث البيئي اسبابه وانواعه والعوامل التي تؤدي الى التلوث واشكال التلوث المائي والهوائي ومشاكل مياه الصرف الصحي على النشاط السكاني الى جانب السبل الكفيلة للحد من التلوث البيئي ودور المجتمع في التوعية لحماية البيئة والاحياء التي يعيش فيها .


وكان رئيس الجمعية اليمنية للبيئة والتنمية المستدامة بعدن الدكتور عادل عبد الرشيد ومدير مركز دارسات البيئة بجامعة عدن الدكتور عبدالله بن دحمان اوضحا في مستهل الندوة ان الهدف من تنظيم الندوة تسليط الضوء على الاوضاع والمشاكل التي تعاني منها محافظة عدن والناجمة عن التلوث البيئي و مناقشة النقص الكبير في الدراسات والابحاث المتعلقة بهذا الجانب لرفد المكتبة البيئية بدارسات نوعية تتناول مختلف اوجه التلوث البيئي في المحافظة وتعزز دور الباحثين والمنظمات المهنية لحماية البيئة .

 

المزيد في أخبار عدن
وكيل نيابة البريقة يدعو إلى سرعة انجاز وترحيل قضايا الموقوفين
دعا وكيل نيابة البريقة بمحافظة عدن القاضي عبداللاه صالح المشهور إلى سرعة إنجاز قضايا الموقوفين دون تأخير وترحيلهم إلى النيابة العامة وفقاً للإجراءات القانونية
محكمة استئناف عدن تطالب الحكم على قتله رجل الأعمال الزريقي
اصدرت نيابة استئناف الجزائية المتخصصة بمحافظة عدن قرار اتهام بالقضية رقم (175) لعام 2013م ج.ج لدى النيابة الجزائية الابتدائية المتخصصة م/عدن والتي حدثت بمحافظة تعز في
التماس كهربائي يتسبب بإحراق منزل بالتواهي
تسبب التماس كهربائي إلى نشوب حريق في دور علوي في احد المنازل الكائنة بمديرية التواهي بعدن .   وقال مواطنون يقطنون مكان الحادث ان الحريق كان بسبب التماس كهربائي في

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حدث قبل قليل : الحوثي يعلن عن اول خطواته التصعيدية بمحاصرة عدد من الوزارات بصنعاء بمخيمات اعتصام
عشرات الالاف يحتشدون بشارع المطار بصنعاء استجابة لدعوات الحوثي وخطيب الجمعة ينتقد الحكومة
سيناريوهات المواجهة بين الحكومة والحوثي خلال الايام القادمة
مجلس التعاون الخليجي يعلن رفضه محاولات تقويض العملية السياسية في اليمن
طائرة بلا طيار تواصل تحليقها فوق سماء عدن لليوم الثاني على التوالي
مقالات الرأي
 عادةً ما تستديم في ذاكرة الناس الأشياء الروائع و تستديم معها محطات وجدانية بعمق الدهشة نستظل بها كلما عتم
  أختفى "أسبوع المرور" من صنعاء، وظهر بدله "أسبوع الصرخة"! أول مرة أسمع بحاجة إسمها "أسبوع الصرخة" اليوم،
  هي ذي يوم الجمعة 22/8/2014م على وشك الإنقضاء. الجمعة هي الجمعة والخطبة هي الخطبة. أولم نقول لكم بأن
إن تصاعُد الأحداث في قلب صنعاء وما حولها يبرر للمراقب أن يفترض وجود قوى أكبر إقليمية ودولية وراء ـ أو مستفيدة
  يصادف يوم الأحد القادم الذكرى السادسة والأربعين لأحداث أغسطس المشئومة التي جرت في صنعاء عاصمة الجمهورية
المشهد اليمني غداة الربيع العربي ملبد بالغيوم ويزداد قتامة وغموضا يوما بعد يوم. فالمبادرة الخليجية التي
  ** يُلاحظ أن هناك من يستخدم مقولة لينين أن "السياسة فن الممكن" ويسقطها على القضية الجنوبية مع العلم أن
ليس هناك أي توصيف لما يدور في صنعاء غير أنها ربما تكون على موعد مع حرب طائفية مذهبية مع عدو الأمس  الذي خاضت
في بلدان العالم المتقدمة يحظى أساتذة الجامعات والعلماء والمبدعون المتميزون بمكانة هامة ومرموقة، على الرغم
كلنا نتذكر هذه الكلمات وهذه العبارات: (الشعب اليمني بطبيعته شعب مسلح) (السلاح جزء من شخصية الإنسان اليمني, واي
اتبعنا على فيسبوك

النسخة
القديمة