مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 29 يناير 2015 09:06 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

صور.. صدام حسين على آليات الجيش السوري الحر

صورة الرئيس العراقي السابق صدام حسين على كافة السياراتها القتالية
السبت 07 سبتمبر 2013 03:09 مساءً
((عدن الغد))متابعات

قامت "كتائب الفاروق" مؤخرا بطباعة صورة الرئيس العراقي السابق صدام حسين على كافة سياراتها القتالية، مع إضافة عبارتي "زعيم العرب ..القائد صدام حسين". 

وشوهدت سيارات المجموعة المشار إليها، وهي أقدم مجموعة مسلحة تأسست تحت اسم "الجيش الحر"، تجوب مناطق ريف حمص وقد طبعت عليها كلها "الكليشة" التي تظهر في الصورة أعلاه.
يشار إلى أن كتائب الفاروق تشكل إحدى أكبر المجموعات التابعة للعميد "المنشق" سليم إدريس، رئيس أركان "الجيش الحر"
 
المزيد في احوال العرب
مملكة ابن سعود وتحديات البقاء
في عام 1744، وعلى إثر توحد حركة الإمام محمد بن عبد الوهاب (مؤسس ما عرف فيما بعد باسم المذهب الوهابي) مع جهود محمد بن سعود، أنشئت الدولة السعودية الأولى في
زوجة الداعية خالد الراشد تنفي نبأ الإفراج عن زوجها
نفت زوجة الداعية السعودي المعتقل خالد الراشد الأنباء التي تحدثت عن صدور قرار من العاهل السعودي الجديد الملك سلمان بن عبدالعزيز بالعفو عن زوجها بعد عشر سنوات من
ارتفاع أسعار النفط بعد وفاة العاهل السعودي
 قفزت أسعار النفط  بعد وفاة  العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز عن عمر يناهز 91 عاماً، بعد وعكة صحية ألمت به دخل على إثرها المستشفى منذ 3 أسابيع وقفزت

شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
في ظل تقريرين مفرطين في التشاؤم، وسوق تتسم بالتقلبات، وتطورات متسارعة، لا أدري أي مستقبل ننتظر! فنحن لم يعد
هناك مثل شعبي يمني يجسد واقع الحال الذي يعيشه اليمنيون في ظل ما يسمى «الفراغ الدستوري» بعد استقالة
لم يعد المراقب السياسي العربي يفهم كيف تتسارع الأمور وفي أي اتجاه تسير ولماذا تترك دول تتمتع بهيكلها الرسمي
 الرئيسية مقالات أحمد بان اليمن لم يعد سعيدًا والحكمة ما عادت يمانية الثلاثاء، 27 يناير 2015 - 08:22 م "أتاكم أهل
التحديات الخارجية أمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز لا تقل أهمية عن الهم الداخلي. فذلك هو
صادف أن نبأ رحيل الملك عبد الله بن عبد العزيز حدث في يوم كنت أدفع إلى المطبعة كتابي الثاني عن ثلاثية حول
يتوارث الملوك ثقافة التراحم والعفو. والعدل من فرائض الحكم، وسعة الصدر قاعدة. لم يرتبط تاريخ أي نظام ملكي عربي
هناك مثل شعبي يمني يجسد واقع الحال الذي يعيشه اليمنيون في ظل ما يسمى «الفراغ الدستوري» بعد استقالة
-
اتبعنا على فيسبوك

النسخة
القديمة