3 عدن الغد | ورثة مالك دور سينما بعدن يقولون ان مسلحين هاجموا دار مملوكة لهم بصيرة
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 01 أبريل 2015 06:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

ورثة مالك دور سينما بعدن يقولون ان مسلحين هاجموا دار مملوكة لهم بصيرة

البوابة الرئيسية لدار سينما هريكن وتبدو عليها اثار الرصاص الذي قالت الاسرة انه تم إطلاقه فجر اليوم الجمعة -عدن الغد
الجمعة 02 مارس 2012 06:10 مساءً
عدن (( عدن الغد))خاص:

قالت أسرة محمد حمود الهاشمي" الشهير بـ"ماستر حمود" المالك العتيق لعدد من مباني دور السينما بعدن ان احد المباني التابعة لها تعرضت لإطلاق نار من قبل مسلحين على خلفية ما قالت أنها شكاوى تقدمت به جراء تعرضها لاعتداء مسلح قبل شهر.

 

وقال مصادر في الأسرة ان مسلحين أطلقوا النار فجر اليوم على مبنى سينما هريكن الواقع بمديرية صيرة موضحة ان إطلاق النار تسبب بإضرار في البوابة الرئيسية للمبنى دون ان يسفر عن سقوط ضحايا.

 

ورفعت الأسرة عبر "عدن الغد" رسالة شكوى وجهتها إلى إدارة الأمن بمدينة عدن ووزير الداخلية اليمني اللواء محمد قحطان طالبتهم فيها بالتدخل لوقف أعمال الاعتداء التي تتعرض لها الأسرة بسبب رفضها سحب شكوى تقدمت بها ضد مسلحين قالت أنهم يحاولون البسط على ممتلكاتهم .

 

وقالت الأسرة في رسالتها ان مجموعة من الأشخاص يحاولون ابتزازها عبر محاولة استخدام القوة في موجهة الاسرة .

  

وكانت الاسرة قد قالت قبل شهر ان مجموعة مسلحة وصفوا بالبلاطجة  قامت بالبسط على أرضية تتبع سينما "هريكن" من جهة الخلف في مديرية كريتر بعدن, وهذه السينما هي الوحيدة المتبقية التي تعرض فيها أنشطة فنية بينها أفلام سينمائية وعروض مسرحية أبرزها عروض فرقة "خليج عدن".

 

 

 

وكانت جميع دور السينما بعدن قد توقفت بعد مشاكل بينها خلافات مالية مع الجهات الحكومية المختصة.

 

 

 

وذكرت مصادر محلية مقربة من ورثة مالك الدار "السيد طه محمد حمود الهاشمي" الشهير بـ"ماستر حمود" حينها لـ"عدن الغد" أن المجموعة لجأت إلى الابتزاز المالي وطلبت مبالغاً لم تحددها المصادر بمقابل الانسحاب من الأرضية.

 

 

 

المزيد في أخبار عدن
أطباء بلا حدود : الإمدادات الطبية والطواقم الصحية الضرورية غير قادرة على بلوغ المناطق المتضررة
أكد مصدر إعلامي في  منظمة أطباء بلا حدود :ان الإمدادات الطبية والطواقم الصحية الضرورية غير قادرة على بلوغ المناطق المتضررة جراء
جهود شعبية لدعم المقاومين على مشارف عدن
شاركت عشرات الاسر ونشطاء من منظمات المجتمع المدني خلال الأيام الثلاثة الماضية في دعم عناصر اللجان الشعبية والمقاومة الجنوبية بوجبات الغداء والمؤن . وقالت مصادر
مقتل 3 من عناصر قوات موالية للحوثيين بدار سعد عقب محاولة توغل فاشلة
 قال مصدر في المقاومة العسكرية الجنوبية ان 3 من عناصر قوات موالية للحوثيين قتلوا واعتقل رابع مساء يوم الثلاثاء اثر محاولة توغل فاشلة كانت تستهدف السيطرة على مبنى
تعليقات القراء
8133
[1] لا للفاسدين في عدن
الجمعة 02 مارس 2012
سالمين العولقي | عدن
يجب على الاسرة ان لاتدفع ولاريال للبلطجية وزمن البلطجية قريب الانتهاء هم والجهات الداعمه لهم نسمع نفس الشيء يتكرر مع شركة نانافي المعلا كلة من اجل الابتزاز ويجب محاسبتهم وعقابهم بشكل علني لكي لاتتكرر متل هذة الازمات في المستقبل

8133
[2] لصوص ينهبون بعض
السبت 03 مارس 2012
عربي اصيل | عدن
هذه الاسرة ذاتها مارست نفس الاسلوب مع الاخرين، فقد صادرت ممتلكات الاخرين وسطت على بعض الممتلكات عقب حرب 94م وزورت وثائق امتلاك اراضي في مربط الحمير في البريقاء، فهذا جزاء من جنس عمل الاسرة

8133
[3] الى رقم 2
الأحد 04 مارس 2012
ابن عدن | عدن
اعتقد واحزم بالمليون لا يوجد املاك لملاك سينما هيركن بالبريقا فاسرة ماستر حمود متفرعة بل هم من تم تاميم اراضيهم واليوم يتعرضون من بلاطجة مهلوسين واعتقد انك واحد منهم


شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
(المقاومة الجنوبية) في عدن تصدر بيانا
العميد ثابت جواس يوجه نداءً هاما
انباء عن تمرد عسكري لصالح الحوثيين بالمكلا
أول صورة لناصر منصور هادي منذ اختفائه قبل أسبوع
لواء عسكري في الجنوب ينقلب على الحوثيين ويعلن دعمه لهادي
مقالات الرأي
اليوم التاريخ يعيد نفسه بتكرار مشهد حرب الشمال على الجنوب عام 94م فهاهي عدن تؤكد شموخها المرتبط بها أزليا
* لم تحز في نفسي تلك المعارك التي تدور رحاها في مناطق المحافظات الجنوبية أو تلك الدماء التي سالت بسببها, لان
ليس دفاعاً عن السيادة: فالسيادة اليمنية فرط بها الجميع تقريباً وفي مقدمتهم صالح والحوثي الذي لا يؤمن
سيسجل التاريخ معركة الدفاع عن عدن في أنصع الصفحات وأكثرها بهاء، وسيكتب المؤرخون بأحرف من نور تلك المآثر
في ظل الظروف الشديدة التعقيد التي تمر بها البلد بشكل عام ومحافظة عدن بشكل خاص على جميع الأصعدة , وبعد أن اتجهت
عندما صمتت جارة بحجم السعودية طويلا على ابتزاز منظومة الحكم في الشمال قبل وبعد الوحدة أعتقد هؤلاء أن
مئات الجثث لضحايا أعمارهم بين 13 -15 سنة ، زّج بهم التحالف القادم من شمال الشمال ، لاحتلال عدن ملقى بهم ، قرب
1 الرئيس السابق علي عبدالله صالح هو اللاعب الرئيس في المسرح السياسي والميداني، جنوده هم الذين يعلقون لاصقات
لم يبقى أمام قوات "صالح والحوثيين" سوى محاولة تدمير كل شيء في الجنوب انهم اليوم يشنون حربهم الهستيرية
من يضغط الريموت أولاً؟ عطفاً على السؤال وإجابة عليه فإن الضربة الموجّهة لليمن أظهرت في ما يبدو جلياً أن
-
اتبعنا على فيسبوك